نساء من زمن آخر

Front Cover
E-Kutub Ltd, Dec 12, 2016 - 220 pages
0 Reviews

إذا كان الحب قد صادفك يوما، فهذا الكتاب، سوف يعيده حيا.

فاذا كان الفقد هو العاقبة، فهذا الكتاب سوف يُبكيك. ولكنه في جميع الأحوال سوف يجعل منك إنسانا مختلفا.

كل أحوال الحب، وكل عذاباته، وأوجاعه ومفارقاته، تجمعت هنا، لتجسد حشدا، شديد الوقع، عميق الأثر، من المشاعر التي يكابدها المحبون.

إنه آية من آيات العشق والجمال. ولكنه في الوقت نفسه آية من آيات المرارة أيضا.

لقد صنعت يحانث ماء العينين من هذا العمل ما يمكن أن يجعله كتاب حب أول، يناظر أجمل ما عرفته اللغة العربية من شعر الغرام. حتى أنك سوف تعثر على الكثير من الشعر الدفين فيه، وكأنها اختارت أن تكتنزه.

إلا أنه كتاب حياة، ارتسمت فيه الكثير من ملامح الوجود الإنساني، لكي يرسم خارطة لأكثر جذور المشاعر عمقا.

تسربت يحانث الى هناك لتسبر الغور في أعذبه وأحلاه، ولكن في أكثره عذابا وإثارة للشقاء أيضا.

وليس للحب شكل واحد، وذلك مثلما أنه ليس، بالضرورة، رجلا بالنسبة لكل امرأة ولا امرأة بالنسبة لكل رجل. فثمة الكثير، في هذه الحياة، ما يجعل الحب قضية وجود أوسع.

ولقد تجسد هنا، بأفضل ما يمكن للتجسيد أن يتحقق.

وهو كتاب، حتى وإن لم يقصد الشعر، من حيث قوالبه، إلا أنه يقدم دلالة حية، نافرة ومستنفرة، على كل ما يمكن للنثر أن يصل إليه من بلاغة المعنى وشاعريته.

وأنت تجد هذا الكتاب، فقط اسأل الله عز وجل أن يجعلك تقرأه قبل فوات الأوان.

فاذا فات، فانه سوف يُبكيك.

ولكنك لن تخرج منه كما كنت. ربما أبدا.

 

What people are saying - Write a review

We haven't found any reviews in the usual places.

Common terms and phrases

About the author (2016)

 يحانث ماء العينين، أديبة مغربية، بعد روايتها الأولى "جراح مغتربة" (صدرت عن دار الفارابي – بيروت، عام 2014)، اختارت أن تقدم خلاصة للمختلف والمتضارب من تقلبات النفس والمشاعر، في سطور تعمدت الإيجاز، لتتعمد المعنى الغريب والمفاجئ والمفارق، حتى لكأنه هو المعنى الحقيقي للحياة. 

Bibliographic information